منذ عام 1992 إلى يومنا هذا، تمكن الفلكيون من اكتشاف وتأكيد ما يقدر عدده الإجمالي بـ 3,431 من الكواكب الخارجية التي تدور حول نجومها خارج النظام الشمسي للأرض. مع الدخول المرتقب للعديد من التلسكوبات والمراصد ذات التقانات العالية في الخدمة خلال العام القادم، لدينا فرصة أفضل من أي وقت مضى للعثور على كواكب خارجية يحتمل أنها تستضيف شكلاً من أشكال الحياة خارج نطاق الكرة الأرضية.

ديسمبر 31, 2016
اشترك الآن