يعاني عمال البناء من إصابات متكررة إذ تُصنَّف أعمال التشييد على أنها خطيرة لأن بيئة العمل غالبًا لا تتسم بالاستقرار وتتضمن معدات قوية ومواد خطيرة، وفي العام 2016، تجاوزت نسبة وفيات العمال الناجمة عن أعمال البناء، خُمس وفيات العمل. ولتفادي الإصابات وإنقاذ ما أمكن الأرواح، اقترح عدد من الخبراء المختلفين أتمتة أعمال البناء، وفي هذا الإطار ابتكر فريق من الباحثين اليابانيين حديثًا، روبوت بناء شبيه بالبشر.

أكتوبر 6, 2018
اشترك الآن