طور الباحثون نوعًا جديدًا من محركات صغيرة تدفع لقاحات منقذة للحياة إلى وجهتها النهائية، ما يقلص عدد اللقاحات المقدمة عبر الإبر، ويفتح آفاقًا جديدة أمام أدوية أكثر فعالية، وخاصة للأطفال الرضع أو لأولئك الذين يشعرون بحساسية شديدة من الإبر.

فبراير 10, 2019

في أرخبيل فانواتو الواقع وسط المحيط الهادئ جُزر نائية قليلة السكان، وهؤلاء السكان متفرقون في تلك الجزر ويَفصل بينهم المحيط ذاته ومناطق جبلية بركانية يصعب الوصول إليها والتحرك فيها.

ديسمبر 26, 2018

نشر مركز مركز مكافحة الأمراض المعدية والوقاية منها في الولايات المتحدة الأمريكية تقريرًا عن نسبة الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 19 شهرًا و35 شهرًا غير الحاصلين على اللقاحات، وخلص إلى أن النسبة ارتفعت إلى أكثر من أربعة أضعاف عما كانت عليه في العام 2001. فهل ستقف الحكومة عاجزةً عن حل هذه المشكلة؟

أكتوبر 18, 2018

تعيش الصين في خضم فضيحة لقاحات، فخلال الأسبوع الماضي، تناقلت الصحافة أن شركة تصنيع الأدوية «تشانج تشينج بيوتكنولجي» باعت لقاعات غير آمنة، ما أثار ضجة في أوساط المواطنين الصينين، وكان أول من نشر هذه الأخبار هو صاحب مدونة يحمل الاسم المستعار شوييه؛ أي الوحش، إذ انتشر مقاله سريعًا على الشبكة الاجتماعية وي تشات.

يوليو 28, 2018

كُشف في الصين عن فضيحة بيع شركة أدوية مئات الآلاف من اللقاحات غير الآمنة، ما يعرض حياة المواطنين الصينيين للخطر، وتحاول الحكومة الصينية محاكمة المسؤولين عن هذه الجريمة.

يوليو 27, 2018

لم تسجل أي إصابة بالحصبة في المكسيك منذ العام 1995 بفضل اللقاحات، أما في ستينيات القرن الماضي وقبل أن يصبح استخدام اللقاحات شائعًا سجلت نحو 10 آلاف حالة وفاة سنويًا.

مايو 19, 2018

اكتشف علماء خلايا مناعية تقاوم سلالات متعدّدة للفيروس ذاته، وقد يسهم هذا الاكتشاف في تغيير مستقبل تطوير اللقاحات.

مايو 2, 2018

لا يحدث في واقعنا ما نراه في هوليوود، فلا توجد فيه فِرَق بحثية على أتم استعداد في أي وقت للعمل عند أول بادرة...

أبريل 28, 2018

ازدادت الحاجة إلى علاجات جديدة تساعد المدمنين بعد زيادة معدلات إدمان المخدرات الأفيونية في الولايات المتحدة الأمريكية. وتعمل مجموعات بحثية عديدة على تطوير لقاحات ضد المخدرات ومنها الهيروين. لكنها لن تستخدم حتى تتخطى مرحلة التجارب السريرية على البشر.

فبراير 21, 2018

بدأ الباحثون تجارب بشرية لعلاج وقائي ثنائي لمرض ألزهايمر، وهو لقاح ودواء فموي. ويستهدف كلا العلاجين ببتيد أميلويد بيتا، وإذا كان أي منهما أو كلاهما ناجحًا، فقد ينقذان ملايين الناس.

سبتمبر 22, 2017
اشترك الآن