نشرت ناسا مؤخرًا دراسةً عن التغيرات الوراثية الناجمة عن السفر إلى الفضاء والمكوث فيه. وشملت الدراسة رائد الفضاء مارك كيلي الذي أمضى قرابة العام في الفضاء وأخاه سكوت الذي بقي على سطح الأرض، للمقارنة بينهما. وخلصت الدراسة إلى أن أغلب التغيرات الوراثية مؤقتة وزائلة.

أبريل 15, 2019
اشترك الآن