نجحت مركبة نيو هورايزونز في التحليق بالقرب من الصخرة الفضائية المعروفة باسم ألتيما ثيول مطلع هذا العام في الأول من يناير/كانون الثاني، وبذلك حققت إنجازًا آخر بمرورها بجانب أبعد الأجسام التي حاولت البشرية الوصول إليها، وجمعت المركبة ما يعادل 7 جيجابايت من البيانات خلال رحلتها القصيرة، وتتكون من صور وقراءات مطيافية وإشارات راديوية.

يناير 5, 2019
اشترك الآن