في اليوم الثاني من يناير/كانون الثاني كسر مسبار نيو هورايزونز التابع لوكالة ناسا الرقم القياسي لأبعد مسافة قطعها جسم فضائي اصطناعي، إذ استطاع أن يصل إلى صخرة فضائية غريبة الشكل تُدعى ألتيما ثيول (إم يو 69) تبعد من الأرض نحو 6.6 مليارات كيلومتر، وأتاح لنا إلقاء نظرة عليها.

يناير 28, 2019

نجحت مركبة نيو هورايزونز في التحليق بالقرب من الصخرة الفضائية المعروفة باسم ألتيما ثيول مطلع هذا العام في الأول من يناير/كانون الثاني، وبذلك حققت إنجازًا آخر بمرورها بجانب أبعد الأجسام التي حاولت البشرية الوصول إليها، وجمعت المركبة ما يعادل 7 جيجابايت من البيانات خلال رحلتها القصيرة، وتتكون من صور وقراءات مطيافية وإشارات راديوية.

يناير 5, 2019
اشترك الآن