باختصار
يعتقد عالم فلك بارز في معهد البحث عن ذكاء خارج الأرض «سيتي» أنه تفصلنا عقود قليلة عن تأكيد وجود حياة ذكية خارج الأرض.

البحث عن حياة

أمضى معهد البحث عن ذكاء خارج الأرض «سيتي» عقودًا في بحث واستكشاف ظواهر الكون الغامضة. وما زال الأمل قائمًا في تأكيد وجود حياة خارج الأرض. وأوضح سيث شوستاك، وهو عالم فلك بارز في معهد سيتي، في حوار مع موقع فيوتشرزم  في مؤتمر نانو العالمي في مدينة نيويورك الأمريكية إلى أين وصل البحث عن حياة ذكية خارج الأرض. وبدأ حديثه قائلًا «أراهن الجميع على كوب من القهوة أننا سنكتشف حياة ذكية خارج الأرض خلال عشرين عامًا.»

وأجاب شوستاك عند سؤاله عما يقوله العلم حاليًا عن وجود كائنات فضائية قائلًا «العلم يقول القليل، لأننا لم نكتشفها حتى الآن.» وأضاف شوستاك أنه على الرغم أننا لم نكتشف دليلًا يؤكد وجود حياة خارج الأرض حتى الآن، إلا أن ما اكتشفناه عن الكون خلال العشرين عامًا الماضية ليس قليلًا، فهذه الاكتشافات تعد عنصر مهم لبحثنا. وعلمنا الآن لأول مرة منذ عقود أنه توجد أجزاء كبيرة من الكون لم نكتشفها حتى الآن.

الحياة خارج الأرض

ناقش شوستاك احتمالية اكتشاف حياة فضائية وطبيعتها في الأجزاء غير المكتشفة من الكون، فقال «قد نجد حياة ميكروبية، مثل الميكروبات الموجودة في جوانب حوض الاستحمام. ويمكن أن نجد كثيرًا منها قريبًا، لكن علينا الاستمرار في البحث. وسنحقق ذلك خلال الفترة القادمة.»

ويثق شوستاك أننا سنكتشف وجود حياة ذكية خارج الأرض قريبًا، ولن يكون اتصالنا بها مثلما تخيلنا أو مثلما صور لنا الخيال العلمي على مدار العقود الماضية. وقال شوستاك «أقصد إذا كانت هذه الكائنات تبعد عنا 500 سنة ضوئية… فإن الإشارات التي نستقبلها منها سيكون عمرها 500 عامًا، وعندما نرد عليها ونقول مرحبًا نحن سكان الأرض، كيف حالكم؟ سيمر 1000 عام قبل أن نتلقى ردًا. وإذا وصلنا هذا الرد، فلن يعد ذلك اتصالًا لكن على الأقل سنعرف أن هذه الكائنات موجودة.»