باختصار
نشر إيلون ماسك مقطع فيديو على موقع إنستجرام يصور كيفية إطلاق صاروخ فالكون هيفي إلى الفضاء. فمن المقرر أن يُطلق هذا الصاروخ الضخم في شهر نوفمبر/تشرين الثاني، وفي حال نجاح عملية الإطلاق، فسيكون هذا الصاروخ أقوى صاروخٍ يُستخدم حتى الآن في الفضاء.

نشر إيلون ماسك مؤسس شركة «سبيس إكس» ومديرها التنفيذي على حسابه على موقع إنستجرام مقطع فيديو يظهر كيف ستتم عملية إطلاق صاروخ فالكون هيفي إلى الفضاء، وقال ماسك معلقًا على الفيديو: قوة الصاروخ «فالكون هيفي» تعادل ضعف قوة ثاني أضخم الصواريخ المستخدمة حاليًا وثلثي قوة الصاروخ «ساتورن 5.»

تعادل قوة فالكون هيفي ثلاثة أضعاف فالكون 9، ويمتلك فالكون هيفي ثلاث نوى صواريخ، مع نواتين تعملان كوحدات معززة على جانبي الصاروخ، وتحمل كل وحدة معززة –وفقًا لشركة «سبيس إكس»- تسع محركات من شركة ميرلين تكفي لتوليد قوة تعادل 2.3 مليون كغ عند إطلاق الصاروخ. وكما يوضح مقطع الفيديو، بُنيت هذه النوى ليُعاد استخدامها مرة أُخرى.

وأعلن ماسك في شهر يوليو/تموز أن موعد إطلاق الصاروخ فالكون هيفي المرتقب سيكون في شهر نوفمبر/تشرين الثاني، وفي حاله نجاح عملية إطلاقه، فسيكون هذا الصاروخ أقوى صاروخ في الوقت الحالي.

نوه ماسك في منشوره على موقع إنستجرام إلى أن «كثيرًا من الأخطاء قد تحدث في شهر نوفمبر/تشرين الثاني» فمثلًا، يجب أن تستطيع كل نواة صاروخ العودة والهبوط بسلام على الأرض، وهذا يشبه هبوط ثلاثة صواريخ «فالكون 9 إس»، وكلنا نعلم كم كان صعبًا هبوط الصاروخ بسلام.

يترقب العالم بأمل نجاح إطلاق صاروخ فالكون هيفي، ما سيدفع شركة سبيس إكس خطوة إلى الأمام في تحقيق خطتها لإرسال رحلات إلى المريخ.