الروبوت يتذكر

إن كنت لا تحب التنظيف بالمكنسة الكهربائية؟ وتود في الوقت ذاته ألا يعرف المجرمون المكان الذي تحتفظ فيه بأشيائك الثمينة؟ فإن شركة آي روبوت تحت أمرك.

في الخميس الماضي كشفت شركة الروبوتات هذه عن أحدث إصدار من رومبا (المكنسة الكهربائية الروبوتية ذاتية القيادة التي تنظِّف المنازل من الغبار منذ العام 2002)؛ وما يميز هذا الإصدار المسمى «رومبا آي 7+» عن الإصدارات السابقة أنه يستطيع إفراغ ذاته. هذا جميل، أليس كذلك؟ لكن قد يقلّ جماله بقدر اهتمامك بالخصوصية: فهذا الروبوت يستطيع أيضًا تخزين صور لمنزلك في ذاكرته الداخلية، وتخزين خريطة لتصميم المنزل على السحابة الحاسوبية.

تخزين سحابي

ليس هذا أول إصدار قادر على رسم خارطة لمنزل مالكه، فشركة آي روبوت زودت روبوتاتها بتلك الميزة من العام 2015، كي تتنقل في المنازل بسهولة ولا تترك في أَرضيّتها ذرة غبار؛ لكن تلك الإصدارات كانت تحذف هذه المعلومات ما إن تنتهي من العمل، أما روبوت المكنسة الجديد فيخزنها في السحابة الحاسوبية، إلا أن الشركة المنتجة قالت بأن حماية بيانات المستخدمِين تمثل الأولوية القصوى عندها.

لكن الأمر الواضح أن آي روبوت تدرك أن القلق قد يظل مستحوذًا على قلوب المستهلِكين، إذ كشفت عن إصدار آخر أبسط غير مزوَّد بالقدرة على رسم الخرائط.

النموذج المخفف

يدعى هذا الروبوت الأبسط «رومبا إي 5.» ولبساطته ثمن: إذ سيكون عليك أن تفرغه بنفسك، فهو غير مزوّد بالقدرة على الإفراغ الذاتي كالطراز «رومبا آي 7+.»

قد يكون في حرْص الشركة على صنْع إي 5 دليل على إدراكها لما لدى المستهلكين من مخاوف على الخصوصية، وربما نتجه إلى مستقبل يكون المعتاد فيه أن تطرح الشركات إصداريْن من كل جهاز: إصدار فيه جميع المميزات التكميلية، وإصدار تكون العناية القصوى فيه لخصوصية المستخدم.