شاهد خبير

سيستمع البرلمان الإنجليزي إلى شاهد استثنائي يوم 16 أكتوبر/تشرين الأول.

الاسم: بيبر

الوظيفة: روبوت

الرجاء النهوض

نشرت أخبار هذه الشهادة لأول مرة في تقرير لدورية تي إي إس الإنجليزية عن الثورة الصناعية الرابعة، وهو مصطلح يستخدمه التقنيون للإشارة إلى التقنية التي تدمج العناصر الفيزيائية والحيوية والرقمية. وبيبر هو الشاهد الأخير بعد أن استمع البرلمان لمجموعة من الأكاديميين وعلماء الروبوتات وعلماء الحواسيب.

وقالت محطة بي بي سي أنها المرة الأولى التي يدلي فيها روبوت بشهادته أمام المشرعين الإنجليز. وأوضح روبوت هالفون، رئيس اللجنة التي ستستمع إلى شهادة بيبر الهدف من هذه الخطوة، فقال لدورية تي إي إس «لا يشبه ذلك أن يجلب شخص روبوتًا كي يعرضه أمام أعضاء البرلمان، لكن الأمر يتعلق بإظهار إمكانيات الروبوتات والذكاء الاصطناعي وتأثيره على فرص العمل.»

الروبوت بيبر

تحدثنا سابقًا عن بيبر، وهو نوع من الروبوتات أنتجته شركة سوفت بانك روبوتيكس اليابانية. ولديه قدرة محدودة على إجراء المحادثات ويفسر العواطف ويستجيب لها. واستخدمته عدة علامات تجارية، مثل بيتزا هت ومتجر بقالة اسكتلندي، كي يتفاعل مع الزبائن، لكن متجر البقالة استغنى عنه في النهاية.

سننتظر كي نرى ما سيفعله هذا الروبوت في البرلمان.