يزداد إغلاق مصانع السيارات تزامنًا مع صعود لافت للسيارات الكهربائية في سوق تهيمن عليها شركات عملاقة كشيفروليه ونيسان وتسلا.

وكشفت شركة ريفيان الأمريكية الناشئة لصناعة السيارات عن بيك آب كهربائي فخم، في معرض لوس أنجلس للسيارات، وستعلن الشركة غدًا عن سيارة دفع رباعي مماثلة؛ وفقًا لموقع ذا فيرج.

الحاجة للسرعة

وللبيك آب الجديد (آر ون تي) مواصفات مميزة إذ يحتوي على ثلاث سعات مختلفة للبطاريات؛ أكبرها يسمح بمدًى كبير يصل إلى نحو 650 كيلومترًا، وتتسارع المركبة من الصفر إلى سرعة 100 كيلومتر في الساعة خلال ثلاث ثوانٍ فقط، وهذا أسرع من موديل تسلا3 الذي يحتاج 3.3 ثانية ليبلغ تلك السرعة. ويعود الفضل في ذلك إلى أربعة محركات بقدرة 200 حصان لكل عجلة، وتبلغ سرعتها القصوى 200 كيلومتر في الساعة؛ وفقًا لموقع الشركة.

وللمركبة الجديدة مواصفات فاخرة، منها شاشات عرض متعددة ضخمة تعمل باللمس في لوحة القيادة، وثلاثة منافذ طاقة في سرير الشاحنة، بالإضافة لتقنية القيادة الذاتية. والأهم من ذلك كله أنها قد تسبق بيك آب تسلا طراز بلادرنيير إلى الأسواق. ولدى ريفيان جدول زمني طموح، إذ ترغب ببيع الوحدات الأولى عام 2020. وعلينا انتظار الموعد الدقيق لإطلاق تسلا لشاحنته، إلا أن المواصفات ستكون على الأرجح قابلة للمقارنة إلى حد كبير.

وتستهدف ريفيان في مركبتها هذه شريحة الجمهور المحب لقضاء الوقت خارجًا، أو من يحتاج إلى شاحنة فعالة للمساعدة في العمل. إذ تلبي المركبة الجديدة متطلبات السوق بالقوة وجودة الأداء.

ويبقى السؤال عما إذا كان هذا النوع من المواصفات كافيًا للاستمرار والحصول على دعم المستثمرين، وفي حين تلوح علامات زوال شركة فاراداي فيوتشر، يبقى سوق السيارات الكهربائية خطرًا فإما البقاء والصمود وإما السقوط والزوال.