سخر ألكسيس أوهانيان، أحد مؤسسي ريديت، من ادعاءات لإيلون ماسك. وقال أوهانيان في مؤتمر بيزنس إنسايدر إيجنيشن إن تحذيرات ماسك من مستقبل الذكاء الاصطناعي مدعاة للسخرية، وفقًا لموقع سي نت. وقال أوهانيان «يبدو أن إيلون ماسك يكتب حبكة مثيرة لإحدى حلقات مسلسل بلاك ميرور.» أي أن مخاوف ماسك من سيطرة روبوتات الذكاء الاصطناعي الشريرة على العالم مجرد خيال علمي.

لكن أوهانيان حذر من مشكلات أخرى للذكاء الاصطناعي. ولا تتضمن المخاوف الحقيقية في رأيه روبوتات قاتلة تسيطر على الأرض، بل مخاطر نشهدها اليوم، كمراقبة الناس ببرمجيات التعرف على الوجوه، ونظام الائتمان الاجتماعي المثير للجدل في الصين. وتختلف هذه المخاوف كثيرًا عن مخاوف إيلون ماسك من مستقبل الذكاء الاصطناعي المستقبلية المخيفة، إذ أكد أوهانيان بشدة أن علينا الخوف من واقع التقنية واستخداماتها الحالية، بدلًا من الهلع من المستقبل الخيالي.