باختصار
طور علماء أستراليون زرعة متوافقة حيوياً ستسمح للمرضى المشلولين بالسيطرة على الأجهزة بأفكارهم.

انسوا سيري وكورتانا، قريباً ستتمكنون من إعطاء الأوامر للأجهزة بمجرد "التفكير" فيها.

قام فريق من الباحثين والمهندسين في جامعة ملبورن بتطوير قطب كهربائي إستنتيّ (stentrode)، وهو زرعة صغيرة ستوضع في وعاء دموي قريب من الدماغ، والتي يمكنها تسجيل النشاط الكهربائي في جزء معين من الدماغ، وهذه المعلومات التي يتم جمعها تُترجم بعد ذلك إلى أفكار.

وقال الدكتور توم أوكسلي قائد فريق البحوث: إن الدراسة ركزت فقط على تسخير الإمكانيات الهندسية الحيوية لتحسين الصناعة الطبية، خاصة لعلاج الشلل والصرع.

عن طريق هذه الزرعة يمكن للناس الذين يعانون من الشلل أو إصابات النخاع الشوكي الشديدة استخدام أفكارهم للسيطرة على أنظمة الحركة المرتبطة بأجسادهم، مما سيتيح لهم التفاعل مع محيطهم مرة أخرى.

 يتم إدراج القطب الكهربائي الإستنتيّ في الأوعية الدموية باستخدام القسطرة. المصدر: سابلايد.

يتم إدراج القطب الكهربائي الإستنتيّ في الأوعية الدموية باستخدام القسطرة. المصدر: سابلايد.

إضافةً إلى ذلك تهدف الدراسة أيضاً إلى معرفة ما يحدث في أدمغة الناس الذين يعانون من نوبات صرع لا يمكن السيطرة عليها، ليتمكنوا من معالجتها والتنبؤ بها. ولكن يجب على الفريق تطوير خوارزمية مجهزة خصيصاً لكل مريض لترجمة النشاط الكهربائي للدماغ إلى معلومات مفيدة.

حتى الآن، يقول الفريق البحثي إنه قد سجل بالفعل نتائجَ ناجحة خلال تجاربه على الحيوانات، والتي نُشرت في دورية Nature Biotechnology، وهم حريصون على البدء في التجارب السريرية على البشر بحلول عام 2017.