باختصار
كشفت سانديسك عن أحدث نماذجها لبطاقة ذاكرة رقمية مؤمّنة، SD، ذات سعة هائلة تبلغ 1 تيرا بايت. ستكون هذه السعة الكبيرة مفيدة لمن يحتاجون الكثير من الذاكرة في تطبيقات مثل الواقع الافتراضي، والفيديو بـ 360 درجة، إضافة إلى دقة العرض المتزايدة باستمرار.

من الصعب أن نتخيل أنه منذ سنتين تقريباً، كان الناس في منتهى الحماس حول بطاقة الذاكرة بسعة 512 جيجا بايت، خصوصاً أن التطورات التقنية الحالية سمحت لنا بوضع حجم هائل يبلغ 1 تيرا بايت ضمن هذه الأشياء الصغيرة.

تعتبر بطاقة الذاكرة SDXC من سانديسك الحل الأمثل للتطبيقات وصيغ الملفات التي تتطلب ذاكرة بمساحات هائلة، خصوصاً مع إضافة الواقع الافتراضي، والفيديو بـ 360 درجة، وازدياد دقة الصور وملفات الفيديو.

حقوق الصورة: سانديسك
حقوق الصورة: سانديسك

يجب أن ننتبه إلى أن هذه البطاقة لا تزال في المرحلة الاختبارية. وقد تم الكشف عنها في معرض فوتونيكا 2016. ولكن سانديسك لم تعلن بعد عن الأسعار أو حتى إمكانية الشراء. نظراً لارتفاع سعر بطاقة الذاكرة بسعة 512 جيجا بايت (متوافرة بـ 800 دولار أمريكي)، يمكننا أن نتوقع أن بطاقة الذاكرة بسعة 1 تيرا بايت ستكون غالية الثمن.

 

ولكن مرت 16 سنة فقط على إطلاق الشركة لبطاقة ذاكرة بسعة 64 ميجا بايت. وعرضها الجديد يؤمن 16,384 ضعفاً من سعة التخزين هذه. وبغض النظر عن موعد إطلاقها في الأسواق أو سعرها، فإن مجرد وجود خيار ممكن قريباً، بالحصول على بطاقة ذاكرة بسعة 1 تيرا بايت، يعني قفزة كبيرة إلى الأمام.