دولارات

قد يعود تعدين عملات بتكوين بالنفع على محفظتك الرقمية، لكن الدراسات تلو الأخرى أثبتت أن هذه العملية تستهلك قدرًا كبيرًا من الطاقة، ما يلحق أضرارًا بالغة بالبيئة. ومؤخرًا أصدر معهد أوك ريدج تقريرًا جديدًا قارن فيه للمرة الأولى بين الطاقة المستهلكة في تعدين عملات بتكوين وتلك المستهكلة في تعدين الذهب، ووفقًا لتحليلات الباحثين، فإن الطاقة اللازمة لتعدين ما قيمته دولار واحد من العملات المعماة تعادل الطاقة اللازمة لتعدين ما قيمته 3.4 دولار من الذهب.

ابحث عن الذهب

نشر الباحثون ورقتهم الجديدة يوم الاثنين في مجلة نيتشر ساستينبلتي، وبينوا فيها الحسابات التي قادتهم إلى استنتاج كمية الطاقة المستهلكة في تعدين العملات المعماة وتكلفتها بالدولار.

وفي البداية، حدد الباحثون القيمة المتوسطة لأربع عملات معماة بين 1 يناير/كانون الثاني 2016 و30 يونير/حزيران 2018، وهي: بتكوين ومونيرو ولايتكوين وإيثر، ثم حسبوا كمية الطاقة اللازمة لتعدين ما قيمته دولارًا واحدًا من كل عملة بوحدة ميجاجول، فكان الاستهلاك 17 ميجاجول/بتكوين و14 ميجاجول/مونيرو و7 ميجاجول/لايتكوين و7 ميجاجول/إيثر.

وأخيرًا قارن الباحثون بين تكلفة الطاقة المستهلكة في تعدين العملات المعماة وتلك المستهلكة في تعدين المعادن، وأشاروا إلى أن تعدين ما قيمته دولار واحد من الذهب يتطلب فقط 5 ميجاجول من الطاقة، في حين أنه يلزم استهلاك أكثر من ثلاثة أضعاف هذا القدر من الطاقة لجني القيمة ذاتها من تعدين عملات بتكوين.

منظور جديد

ليس القصد من هذه الدراسة تشجيع معدني العملات المعماة على الانتقال صوب تعدين المعادن، لكن الباحثين أرادوا بهذه المقارنة أن يمنحوا القراء منظورًا يساعدهم على فهم كمية الطاقة المستهلكة في تعدين العملات المعماة. ويأمل الباحثون أن تشجع دراستهم النقاش بشأن الاستهلاك المفرط للطاقة من تعدين العملات المعماة، ولا بد من التطرق إلى هذه المسألة والتوعية بها، فالطاقة المستهلكة في تعدين عملة بتكوين وحدها تساهم في ارتفاع درجات الحرارة العالمية خارج الحدود التي حددها اتفاق باريس للمناخ.