كانت الأيام القليلة الماضية صعبة على إيلون ماسك، إذ تعثرت خطط شركته لإنتاج سيارات الموديل 3، ما أدى إلى انخفاض قيمة أسهمها وإثارة قلق المستثمرين. ودعا هذا ماسك إلى الإشراف شخصيًا على التغييرات في خطوط الإنتاج. وتشير بعض التقارير الإعلامية إلى أن ماسك يبيت ليلًا في مصنع الشركة في فريمونت في ولاية كاليفورنيا للإشراف على الإنتاج، ويعمل عمال الشركة -الذين يواجهون ظروف عمل قد تسبب الآلام والإجهاد- على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع.

يواجه ماسك مشكلات متعددة في شركته تسلا لكن لديه حلًا لها ببعض النصائح لإنتاجية أفضل. وأشارت تقارير إعلامية أن هذه النصائح وردت في رسالة أرسلت إلى موظفي تسلا. وينصحهم ماسك فيها بالاعتماد على التفكير السليم ومغادرة غرفة الاجتماع إن بدا له الاجتماع غير مفيدًا، وإذا وجد الموظف أن الالتزام بقوانين الشركة أمر مثير للسخرية في موقف معين فيجب تغيير القاعدة.

من السهل على المرء مغادرة قاعدة الاجتماعات إذا كان هو المدير التنفيذي للشركة ويمتلك ثروة تزيد عن 20 مليار دولار، لكن ذلك صعب على عامل في شركة يتعرض فيها لإصابات عمل مثل الحروق بالمعادن المصهورة أو الجروح بالآلات الحادة.

تضمنت الرسالة التي أرسلها ماسك خمس نصائح لتحقيق إنتاجية أفضل:

1- ابدأ بالتدريج وشق طريقك بنفسك ولا تتسرع أو ترفع من توقعاتك: تذكرنا هذا النصيحة بتغريدة سابقة لماسك يقول فيها «ما أحبه في شركة بورينج كومباني هو التوقعات المنخفضة، فليس علينا إلا أن نستمر في الحفر.»

2- لا تمزح كثيرًا، ففي بعض الأحيان يؤدي المزاح إلى عواقب لم تكن في الحسبان «تقول والدتي لي، في كل مرة أسخر فيها، اخسر صديقًا.»

3- لا تطلب تشجيع الآخرين إن كنت تريد تأسيس شركتك الناشئة. وهذه نصيحة ماسك لأحد طلاب جامعة دريبر عندما طلب منه نصيحة عن تأسيس شركة ناشئة «يعتقد صديق لي أن تأسيس شركة ناشئة مغامرة خطيرة، وإن لم تكن خائفًا من هذه الخطوة فلا تنفذها، وإن كنت بحاجة إلى كلمات الآخرين التشجيعية فلا تبدأ بهذه المغامرة.»

4- إذا كنت تريد النجاح، فلا تخف من الفشل. وصرح ماسك لمجلة فاست كومباني في العام 2005 «القول بأن الفشل خيار غير ممكن في ناسا فكرة سخيفة، فالفشل دائمًا ممكن، وإن لم نفشل فلا يمكننا أن نبدع ونبتكر.»

5- ركز على حل المشكلات المهمة. وقال ماسك في مؤتمر «كال تيك» في العام 2012 «فكرت -بعد التأمل في إنجازات شركة بيبال- في المشكلات التي ستؤثر على البشرية في المستقبل، ليس من ناحية المردود المالي الكبير فحسب، بل من ناحية ما سيؤثر بشكل كبير على حياتنا في المستقبل»

لا ريب أن إيلون ماسك رجل أعمال ناجح قادر على إنجاز العديد من المشاريع، من إطلاق الصواريخ إلى الفضاء وحتى بيع قاذفات اللهب، إلا أنه ليس أفضل متحدث يحفز غيره على الإنجاز والتقدم، وعلى الرغم من توثيق الصحافة لحياته وهوسها بأبسط التفاصيل، لكنه ليس أفضل رجل أعمال من ناحية الإنتاجية والنجاح، وربما لا يحتاج عمال مصانع تسلا إلى نصائحه، بل  يفضلون تعاطفه معهم عندما اعترف «أن الكثيرين يقللون من أهمية العمال البشريين