باختصار
أصبحت ألمانيا موطنًا لأطول عنفة رياح في العالم، إذ يصل طولها إلى 246 متر وتشكل جزءًا من مشروع سيولد 10,500 ميجا واط ساعي سنويًا عند انتهائه؛ أي ما يكفي لتلبية احتياجات أكثر من ألف أسرة.

أصبحت مدينة غايلدورف الألمانية موطنًا لأكبر عنفة رياح في العالم، إذ شيدت شركة الطاقة الألمانية «ماكس بوجل وند إي جي» عنفة رياح يبلغ طول محورها المركزي 178 مترًا وطول جناحها 68.5 مترًا ما يجعل ارتفاعها الكلي 246.5 مترًا.

وتشكل عنفة الرياح جزءً من مجموعة أبراج تتراوح أطوالها بين 155 و178 مترًا، وستنتج الأبراج نحو 10,500 ميجا واط ساعي سنويًا، علمًا بأن الأسرة الأمريكية المتوسطة تستهلك نحو 10 ميجاواط ساعي سنويًا.

بلغت تكلفة المشروع 81 مليون دولار، ومن المتوقع أن يؤمن عائدات سنوية بقيمة 7.6 مليون وفقًا لتقرير نشره الموقع الإخباري «إلكترك.»

لا يقتصر الهدف من إنشاء أطول عنفة رياح في العالم على المفاخرة فحسب، إذ كلما طالت العنفات ازداد إنتاجها للطاقة النظيفة، فكل متر إضافي إلى الأعلى يقابله زيادة في إنتاج الطاقة السنوي يتراوح بين نصف وواحد بالمئة، وذلك نتيجة لنقصان الاضطرابات الهوائية وازدياد سرعة الرياح.

يعود التحول من الوقود الأحفوري إلى طاقة الرياح بفوائد عظيمة على بيئتنا، إذ حالت مزارع الرياح حاليًا دون انبعاث 600 مليون طنًا من ثاني أكسيد الكربون، ولذلك يبحث العلماء والمهندسون عن سبل لتصميم عنفات أكبر حجمًا للإفادة من كفاءتها المعززة، ولا حدود لطموحهم.