نبض ورق المرحاض

يشبه هذا الأمر كوابيس أفلام الرعب التي تظهر دمية محشوة لديها قلب ينبض!

بعد المنشورات التي انتشرت على مواقع الإعلام الاجتماعي عن المستخدمين الذين وضعوا أجهزة متابعات اللياقة البدنية حول ورق المرحاض، جرب موقع أباكس الإلكتروني الصيني ذلك مع سوار شاومي. والأمر المفاجئ أن السوار أظهر وجود ضربات قلب تراوحت بين 59 و88 في ورق المرحاض! وذكر الموقع أيضًا أن السوار أظهر أن للموز وكوب القهوة عدد مشابه من ضربات القلب. ووضع مستخدم آخر السوار على دمية الدب فأظهر وجود نبض.

ضوء أخضر

ما معنى ذلك؟ توضح هذه النتائج خللًا في كيفية تحديد هذه الأجهزة لمعدل ضربات القلب. إذ يصدر جهاز تتبع اللياقة البدنية ضوءًا أخضر نحو معصمك يمتصه الدم لأنه أحمر. وخلال النبضات يمر المزيد من الدم في الأوعية الدموية، ولذا يمتص المزيد من الضوء الأخضر، فيحدد جهاز التتبع معدل ضربات القلب.

لكن هذه التقنية، التي تسمى فوتوبليثيسموجرافي، يمكن أن تعطي نتائج خاطئة مع الأشياء التي تعكس الضوء. ولن يؤدي ذلك إلى أخطاء عندما يكون الجهاز ملامسًا للجلد، لكنه يعطي نتائج غريبة مع الأشياء الجامدة.

ضربات القلب

لن تؤدي هذه النتائج إلى التوقف عن استخدام أجهزة اللياقة البدنية، فليس معنى أنها أظهرت نبضًا في الموز أنها ستخطئ في قياس معدل ضربات قلبك.

وقد تستخدم الشركات تقنيات أكثر دقة الفوتوبليثيسموجرافي. إذ تستخدم ساعة أبل سيريس 4 مخطط كهربائية القلب الذي يقيس الإشارات الكهربائية بدلًا من الضوء، وتعد هذه التقنية مهمة جدًا للمصابين بأمراض القلب المزمنة.

بالإضافة إلى أن الهدف من أجهزة تتبع اللياقة البدنية هو مساعدتك على ممارسة الرياضة.