أعلنت شركة تسلا أن برنامج خدمات الإطلاق التابع لناسا قد وافق على تصنيف صواريخ تسلا من طراز فالكون 9 ضمن الفئة الثالثة، وهي الفئة التي تستخدم لإطلاق حمولات مكلفة أو حساسة مثل إطلاق التلسكوب الفضائي هابل ومركبة مارس كيوريوسيتي.

ويمثل برنامج خدمات الإطلاق الجهة المسؤولة عن اختيار الصواريخ التي ستحمل بعثات ناسا لاستكشاف الفضاء. ويصنف البرنامج الصواريخ على مقياس يتألف من ثلاث فئات اعتمادًا على اعتماديتها، فلا تصنف في الفئة الثالثة إلا أكثر الصواريخ اعتماديةً بنسبة تتراوح بين 90 إلى 95%.

صنفت ناسا صاروخ فالكون 9 ضمن الفئة الثانية في العام 2015، وهي الفئة التي تتراوح نسبة اعتماديتها بين 80 إلى 90%، وصرحت جوين شوتويل  رئيسة شركة سبيس إكس ومديرة العمليات الرئيسة في بيان لها « يعد تصنيف برنامج عمليات الإطلاق لصاروخ فالكون 9 ضمن الفئة الثالثة إنجازًا مهمًا لفريق فالكون 9 وخطوة بارزة في تاريخ شراكتنا مع وكالة ناسا، ويشرفنا أن تتاح لنا الفرصة لتوفير خدمات إطلاق اقتصادية وموثوق بها لأهم البعثات العلمية في البلاد.»