باختصار
قال إيلون ماسك في إحدى تغريداته اليوم إن الإطلاق المرتقَب لصاروخ «فالكون هيفي» سيَتم في غضون الأشهر القليلة المقبلة. سيُستخدَم الصاروخ في إجراء أول رحلة سياحة فضائية، وربما تصبح هذه إحدى أكبر الخطوات التي يخطوها البشر في مجال الفضاء.

يحظى إيلون ماسك بأسبوع مثمر، إذ قدَّم عرضًا ممتازًا في اجتماع مُساهِمِي شركة «تسلا» السنوي، فما كان من أسهُمِها إلا أن ارتفعت اليوم حسَب ما تشير إليه الأخبار، وأُدرِجت الشركة في قائمة «فورتشين 500» لأول مرة على الإطلاق. ولكن ليس لنا بالطبع أن ننسى مشروعه الثوري الآخر: «سبيس إكس.»

تستعد شركة ماسك الفضائية لحدث مهم ستُجريه بعد عدة أشهر، فقبل قليل طَرح أحد مستخدمي تويتر سؤالًا جعل ماسك ينشر تحديثًا يتعلق بخطط إطلاق «فالكون هيفي،» وهو صاروخ «سبيس إكس» الضخم الذي سيَنقل البشر إلى القمر يومًا.

 

التغريدات:

جوني جرنتر

@elonmusk أرجوكَ يا إيلون أن تخبرنا بموعد إطلاق «فالكون هيفي».

إيلون ماسك

@JohnnyZenith المُخطَّط أن تصل جميع أجزاء «فالكون هيفي» إلى قاعدة كيب في غضون شهرَين أو ثلاثة، ولذا سيجري الإطلاق بعد ذلك بشهر.

ها نحن نرى ماسك يؤكد في تغريدته أن الصاروخ سيُطلَق في غضون أربعة أشهر، أي بحلول نهاية الصيف.

سيُعتبر «فالكون هيفي» حينئذٍ أقوى صاروخ في العالم، إذ يسَعه أن ينقل إلى الفضاء 54 طنًّا مِتريًّا من البضائع والركاب، وسيُستخدم لإجراء أول رحلة سياحية فضائية إلى القمر في موعد يُتوقَّع أن يكون في العام 2018، ويُتوقَّع أيضًا أن تكون مدة الرحلة كلها نحو ستة أو سبعة أيام.

ومن المُرجَّح أن يكون لصاروخ «فالكون هيفي» دور في تهيِئة شركة «سبيس إكس» لأول بعثاتها البشرية إلى المريخ المرتقَب إرسالها في العام 2025.

يتطلع الجميع إلى الإطلاق القادم وإلى كل الالتزامات المبنية على نجاحه.