رئيس تنفيذي فظ

أعلنت شركة بلو أوريجين، التي يملكها جيف بيزوس الرئيس التنفيذي لشركة أمازون، عن خططها للوصول إلى القمر، وتضمن ذلك الكشف عن التصميم الجديد لمركبة الهبوط على القمر التي تسمى بلو مون.

لكن إيلون ماسك، المدير التنفيذي لشركة سبيس إكس، تحدث عن الأمر ضمنيًا في تغريدة على موقع تويتر، وكان أسلوبه فظًا. إذ قال أن بيزوس أثار ضجة دون مبرر حول خطة لن تُنَفَذ، ويعد هذا الموقف مثالًا جليًا على المثل العربي الشهير رمتني بدائها وانسلت.

سخرية على موقع تويتر

كتب ماسك في التغريدة «توقف عن إثارة الضجة يا جيف.» وأضاف رمزًا تعبيريًا ضاحكًا وصورة لمركبة الهبوط معدلة باستخدام برنامج فوتوشوب.

ربما لم يسمع إيلون ماسك عن الحكمة التي تقول أنه من كان بيته من زجاج عليه ألا يرمي الناس بالحجارة، إذ أن أيلون يفشل دائمًا في تحقيق وعوده الطموحة المرتبطة بالسفر إلى الفضاء.