الوصول إلى القمر

قال إيلون ماسك في تغريدات على موقع تويتر أنه يسعى إلى تقليل زمن الرحلة إلى القمر بأكبر قدر ممكن. وتضمنت التغريدات أيضًا تفاصيل جديدة عن محرك جديد تطوره شركة سبيس إكس يسمى رابتور، سيدعم مركبة ستارشيب المصنوعة من الفولاذ المقاوم للصدأ خلال رحلتها في الفضاء.

تصميم مختلف

تستخدم الصواريخ تقنية تقليدية تسمى المراحل المتعددة، وتستخدم كل مرحلة للتحليق خلال الغلاف الجوي أو الفضاء.

لكن يبدو أن أن شركة سبيس إكس ستغير هذه التقنية من خلال استخدام محرك واحد، وفقًا لتحليل موقع آرز تكنيكا لتغريدات ماسك. وأضاف الموقع أن التقنية الجديدة تمتاز بفوائد عديدة، مثل تقليل الوقت والتكاليف اللازمة لتطوير الصواريخ واختبارها.

ماذا عن المريخ؟

ذكرت الشركة أن مركبة ستارشيب قد تستخدم مستقبلًا في نقل المسافرين إلى المريخ. لكن لماذا أغلب الحديث حاليًا عن السفر إلى القمر؟

يعتمد الأمر على الميزانية. إذ سرحت الشركة 10% من موظفيها في بداية هذا العام كجزء من عملية إعادة التنظيم الاستراتيجي، لأن إطلاق آلاف الأقمار الاصطناعية وتطوير المركبات الفضائية يحتاج إلى تكاليف باهظة.

بالإضافة إلى أن الشركة اتفقت مع ملياردير ياباني على تنفيذ رحلة حول القمر على متن مركبة ستارشيب. لكن هذا لا يعني خروج المريخ من المعادلة، إذ يمكن أن تحقق الشركة هذا الهدف بعد توفير الميزانية والوقت المناسبين وتنفيذ الرحلات إلى القمر.