باختصار
على الرغم من فشل شركة تسلا سابقًا نسبيًا في تحقيق هدفها في الإنتاج والتسليم، قال مؤسس الشركة والرئيس التنفيذي لها إيلون ماسك للمستثمرين أنه متأكد بأن الشركة ستنتج العدد المستهدف من سيارات الموديل 3. وتتوقع الشركة أن تنتج 5,000 وحدة أسبوعيًا بحلول شهر ديسمبر/كانون أول من عام 2017 و10,000 واحدة في الأسبوع بحلول نهاية عام 2018.

تاريخيًا، واجهت تسلا مشكلات في تجسيد توقعاتها القوية، إذ كانت في حدها الأدنى لكميات التسليم المستهدفة لعامي 2014 و 2015. وكافح المستثمرون للوصول إلى حصصهم ضمن أرباع مالية محددة من تلك السنوات. وفي عام 2016، انخفض إنتاج الشركة قليلًا من 80,000 عملية تسليم ليصل إلى 76,230.

يمكن القول أن الفرق صغير. ومع ذلك، بعد أن بدأت تسلا بتسليم سلسلتها الجديدة من سيارات الموديل 3، يشعر البعض بالقلق من عدم قدرة الشركة على تلبية الطلب الساحق على هذه السيارة الكهربائية. لكن مؤسس الشركة والرئيس التنفيذي، إيلون ماسك، أكد للمستثمرين أثناء التقرير المالي للربع الثاني من عام 2017 للشركة يوم الأربعاء أن هذا لن يحصل.

حقوق الصورة: تسلا
حقوق الصورة: تسلا

قال ماسك الأمر الذي لا يجب أن يقلق أحد بشأنه، على الإطلاق، هو أن تسلا ستنتج 10,000 سيارة من الموديل 3 أسبوعيًا بحلول نهاية العام المقبل. أعتقد أنه لا حاجة لأية مخاوف من أننا لن نبلغ هذا المعدل من الإنتاج.

أعلن الرئيس التنفيذي عن خطط الشركة لزيادة إنتاج سيارات الموديل 3 بنسب كبيرة على مدى بقية هذا العام، وذلك من 100 سيارة في شهر أغسطس/آب إلى أكثر من 1500 سيارة في سبتمبر/أيلول. ويُتوقع أن يصل هذا العدد إلى 20,000 سيارة شهريًا بحلول شهر ديسمبر/كانون الأول.

وبحسب تقارير دورية إلكتريك، يعد هذا التصريح قوي ومفاجئ نظرًا لأن ماسك يميل دائمًا إلى الاعتقادات والتنبؤات باستخدام عبارات مثل أفضل تخمين  أو قد أكون مخطئًا . وعلى الرغم من اعترافه سابقًا بأن الأشهر القليلة المقبلة ستكون بمثابة جحيم الإنتاج  بالنسبة لتسلا، إلا أنه يبدو واثقًا أنها ستحقق هدفها.