تقترب شركة تسلا من إطلاق السيارات ذاتية القيادة كليًا، وفقًا لإيلون ماسك. إذ قال لكاثي وود وتاشا كيني من إيه آر كيه إنفست في بث راديوي «سنكون جاهزين خلال هذا العام،» وأضاف «ما يعني أن السيارة ستتمكن هذا العام من إيجادك في مواقف السيارات وأن تقلك لتأخذك إلى وجهتك المرغوبة دون عقبات.» وستتمكن العام المقبل من أخذ قيلولتك خلف عجلة القيادة، وفقًا لماسك. وقال أيضًا «متى أتوقع أن يصبح النوم خلف عجلة القيادة للاستيقاظ عند الوصول إلى الوجهة آمنًا؟ ربما مع انتهاء العام المقبل. وأنا واثق مما أقول، فالأمر ليس موضع جدال.»

لا أحد يتغلب على ماسك في إعطاء الوعود، لكن سيارة تسلا ذاتية القيادة تستطيع تغيير حارات السير والقيادة ضمن منحدرات الطرق السريعة، وما زال يصعب عليها القيادة في الطرق الأخرى. وسحبت تسلا في أكتوبر/تشرين الأول من العام الماضي نمط القيادة الذاتية كليًا بعد أن ادعى ماسك في تغريدة له أنه سبب ارتباكًا.

وما زال السباق إلى إطلاق سيارة ذاتية القيادة تمامًا قائمًا. إذ أطلقت شركة ألفابت التابعة لوايمو خدمة سيارات أجرة روبوتية في ولاية أريزونا الأمريكية مؤخرًا، لكن هذه السيارات تحتاج إلى سائقي أمان أثناء الرحلة.