تعد قيادة الطائرات أمرًا صعبًا، لكن شركتا لوكهيد مارتن وداربا أجرتا تعديلات على مروحية تجارية تتيح لأي شخص قيادتها بعد خضوعه لتدريب مدته 45 دقيقة فقط.

أطلقت الشركتان اسم ماتريكس على النظام الجديد في إشارة إلى المشهد الشهير في فيلم ذا ماتريكس، لكن الفرق هنا هو أن النظام لا يتصل بالعقل البشري، بل يسهل قيادة المروحية سيكورسكي إس-76 إلى درجة تتيح لأي شخص قيادتها.

يستطيع قائد المروحية التحكم بها عن طريق جهاز لوحي خاص يعتمد على مجموعة كاميرات وعلى تقنية ليدار للاستشعار عن بعد في عمليات الإقلاع والهبوط والتوجيه، وأجرت الشركتان اختبارات للمروحية في ولاية فرجينيا، وبقي الطيارون المدربون على متن المروحية لتولي مسؤولية قيادتها عند حدوث أي مشكلة، ولم يضطروا -وفقًا لموقع بريكينج ديفينس- إلى ذلك.

أشار مرصد المستقبل في مقال سابق عن جهود شركة داربا في تطوير مروحية يمكن التحكم بها باستخدام جهاز لوحي، لكن النظام المستخدم في هذه المروحية بسيط جدًا، ما يتيح لأي شخص قيادتها.

تعمل شركتا لوكهيد وداربا على إدراج هذه التقنية في مروحيات بلاك هوك، وهي مروحيات عسكرية تصنعها شركة سيكورسكي المملوكة لشركة لوكهيد، ويشير تطوير هذا النظام إلى قرب سيطرة الروبوتات على وظائف الطيارين البشريين.