باختصار
ضمن أسبوع الامارات للابتكار وبهدف تعزيز ثقافة الابتكار والبحث العلمي، أطلقت الجامعة الأمريكية في رأس الخيمة برنامجها بمشاركة الطلاب لعرض إبداعاتهم المختلفة.

رأس الخيمة – الإمارات العربية المتحدة: ضمن أسبوع الإمارات للابتكار أطلقت الجامعة الأمريكية في رأس الخيمة برنامجها الشامل ضمن المبادرة السنوية الثانية ، بهدف تعزيز ثقافة الابتكار والبحث العلمي وتطوير الأفكار ودعم قدرات الطلاب الأكاديمية للمشاركة في التنمية .
وقبل اطلاق الجامعة لفعاليات المشاركة أجرت مسابقة الابتكار التي شارك فيها الطلبة في وقت سابق من هذا الشهر،ما أتاح الفرصة لاستعراض مشاريعهم، التي تم اختيار أفضلها لعرضها في معرض الابتكار في مركز رأس الخيمة للمعارض .

وقال البرفيسور حسن العلكيم رئيس الجامعة :" تأتي مشاركتنا في أسبوع الابتكار انطلاقا من توجه دولتنا الرشيدة نحو السعادة وانطلاقا من قناعتنا الراسخة بأن طلابنا ينبغي أن يكونوا على أهبة الاستعداد للمشاركة في التنمية ودخول سوق العمل."

93741c90_3201x2bc1wTransparent

وفي ضوء تلك النتائج تم اختيار المشروع الفائز والذي كان عبارة عن تطبيق للهاتف المحمول، و سيتم طرحه على "ايفون" و"أندرويد"، حيث تستخدم تقنية رمز الاستجابة السريعة التي ستتيح للمستخدمين تبادل قطع بانوراما من أجل إكمال الصورة. مع قرب حلول اليوم الوطني لدولة الإمارات ، تم إصدار هذا التطبيق من طرف الطالبتين المبدعتين عائشة العلام ومريم عبد الله، حيث نجحا باستعمال التطبيق بإصدار صورة متميزة لأصحاب السمو الشيوخ حكام الإمارات السبع.American University of Ras Al Khaimah AURAK - small logo_1479968939
ووفقا لما تقول منفذتا المشروع الذي كان باشراف الدكتور سعيد النفار الأستاذ المشارك في علوم الحاسوب بالجامعة، ومن جهتها تقول الطالبة عائشة: "نحن جميعا نحب ونقدر السلام والازدهار الذي توفره لنا دولة الإمارات العربية المتحدة ، لذا أنشأنا هذا التطبيق بهدف السماح للناس بالتواصل فيما بينهم عبر وسائل التواصل الاجتماعي بناء على حبهم المشترك لهذا البلد. وقد تم تصميم التطبيق أيضا بحيث يتيح للناس التواصل وجه لوجه والتحدث مع بعضهم البعض، بدلا من المحادثة الالكترونية في فضاء الانترنت".

أما مشروع المركز الثاني، الذي كان باشراف الدكتور عبدالغفور بوثيافيتل ، وأنتج من قبل اثنين من طلبة التقنية الحيوية هما: نجاة عبدالكريم وندى أنور.وتقوم فكرة المشروع انطلاقا من التزايد السريع في عدد سكان هذا الكوكب، مما ضاعف من أهمية  الحاجة الى الغذاء . ونتيجة لذلك بات من الضرورة بمكان التكيف مع "الزراعة العمودية"، حيث يتم زراعة المحاصيل الغذائية في بيئة داخلية مغطاة على منصات مستوية باستخدام مزيج من أشعة الشمس وأضواء "أل إي دي". هذا التخطيط يزيد الكفاءة من خلال إعادة استخدام المياه وتوفير المساحة. و قد نجحت الطالبتان باستخدام هذه التقنية من زراعة بعض النباتات مثل الريحان، البقدونس، إكليل الجبل والنعناع داخل منازلهم.

والى جانب ذلك تم اطلاق عدد من المشاريع الأخرى ، مثل التصميم النظري لشاشة الهاتف الذكي الذي يمكن ان ينتج النص بطريقة "برايل" لمساعدة المكفوفين، فضلا عن طريقة تدريس مبتكرة على أساس الحواس التي حققت نتائج إيجابية في مجال تعليم ذوي الاحتياجات الخاصة.

و قد شهد صاحب السمو الشيخ خالد بن سعود القاسمي هذه المشاريع واطلع عليها لدى زيارته جناح الجامعة في مركز معارض رأس الخيمة، حيث هنأ الطلاب على هذه الابداعات و الابتكارات الخاصة بهم.

وتعليقا على هذا الحدث، علق رئيس الجامعة الأمريكية في رأس الخيمة البروفيسور حسن حمدان العلكيم، "هذه فرصة كبيرة لنثبت للمجتمع مدى الابتكار والبحث الذي يجري في الجامعة. نحن ننتج المعرفة في كافة المجالات ولدينا طلاب متميزون، يتلقون المساعدة من أساتذة متميزين من الدرجة الأولى، حيث يتم إعطائهم المجال و الفرصة للمشاركة في مثل هذه الأحداث و الفعاليات لإبراز إبداعاتهم ".