باختصار
كشفت شركة «أودي» أمس عن أحدث سياراتها السيدان الهجينة: «إيه 8،» وأعلنت أنها ستكون مجهزة بنظام قيادة ذاتية يعتمد على تقنيات استشعار متطورة، منها الرادار والليدار، ما يمكِّن السيارة من الركن الذاتي والقيادة الذاتية خلال حركة المرور البطيئة.

يتوسع سوق السيارات ذاتية القيادة ويزيد طُلَّابه شيئًا فشيئًا، ولذا تحاول الشركات القديمة العريقة خوض تحدياته.. ومن هذه الشركات شركة «أودي» الألمانية.

أعلنت الشركة مؤخرًا عن إنتاجها سيارة رياضية كهربائية متعددة الأغراض، وتستعد حاليًّا لطرح سيارة «إيه 8» التي كشفت أمس عنها في مؤتمر قمة أودي في برشلونة، وهي لا تتربع على قمة سيارات «أودي» السيدان الفاخرة فحسب، بل ستُطرَح أيضًا مُجهَّزة بالمستوى الثالث من مستويات أنظمة القيادة الذاتية.. ما قرأتَه صحيح، سيسعها أن تقود ذاتها بذاتها!

حقوق الصورة: أودي
حقوق الصورة: أودي

في «إيه 8» مزايا لا حصر لها، لكن سنركز في مقالنا هذا على برنامج القيادة الذاتية الذي تقدمه. جاء في بيان «أودي» الصحفي أن البرنامج سيتمتع بميزة «القيادة الذاتية عبر الازدحام» التي يَسهُل تفعيلها بضغط زر الذكاء الاصطناعي الموجود في الكونسول الأوسط لتتمكَّن السيارة من القيادة الذاتية في أثناء حركة المرور البطيئة، وتعتمد السيارة في ذلك على وَحدة المساعدة المركزية التي تجمع بيانات الاستشعار من: كاميرا أمامية، ورادار، وحسَّاسات تعتمد على الموجات فوق الصوتية، وليدار (وهذه أول مرة تُستخدم فيها هذه التقنية في سيارة للعموم).

ستكون «إيه 8» مُجهَّزة بنظام أودي للركن الذاتي عن بُعد المعتمد على الذكاء الاصطناعي، وبنظام للمرآب كذلك.. ويسع السائق أن يستخدم هاتفه الذكي ليراقب السيارة وهي تركِّن ذاتها من خلال تطبيق «ماي أودي» الذي يَعرض أمامه صورةً مباشرةً تلتقطها كاميرات السيارة بزاوية 360 درجة.

«إيه 8» سيارة «متوسطة التهجين،» وستُطرح منها نماذج تشتغل بالبنزين والديزل ومُجهزة بتقنية تقلِّل استهلاك الوقود، ولعل هذا سيجذب المستهلكين الذين يُزعجهم الاضطرار إلى شحن السيارات الكهربائية.

لكن لهذه المزايا ثمن سيتعين على المُشتَرين أن يهيئوا أنفسهم لدَفعه، فسعر السيارة سيبدأ من 103,243 دولارًا، وهو سعر باهظ مقارنة بسعر سيارة «تسلا موديل 3» التي سيبلغ ثمنها 35,000 دولار. وقريبًا سنرى هل سيرضى العملاء عن هذه السعر أم لا، فالسيارة ستُطرح في ألمانيا في أواخر الخريف المقبل، وفي الولايات المتحدة بحلول منتصف العام 2018.