باختصار
تستثمر شركة آودي في مصنع «إي-فاكتوري» وهو مصنع جديد لإنتاج سياراتها الرياضية متعددة الأغراض الكهربائية الجديدة. ويتوقع أن تنافس هذه السيارات الرياضية متعددة الأغراض سيارات شركة تسلا لكنها تمتاز عنها بمداها الكبير الذي يبلغ 500 كيلومتر دون الحاجة لإعادة الشحن.

تطور شركة آودي إنتاجها ولا تكتفي بالكلام فقط. وأصدرت شركة فولكس فاجن، وهي الشركة الأم لشركة آودي، بيانًا صحفيًا قالت فيه أن شركة أودي زادت من إنتاج السيارات الكهربائية. وهي تلتزم بزيادة إنتاج المحركات الكهربائية وتنظر إلى «المحركات الكهربائية كبديل لمحركات الاحتراق الداخلي وإلى البطاريات كبديل لخزانات الوقود.»

حقوق الصورة: شركة آودي
حقوق الصورة: شركة آودي

وتستعد شركة آودي للإعلان عن سيارتها الرياضية متعددة الأغراض الكهربائية الجديدة والتي سمّتها «إي-ترون كواترو» في عام 2018. وتمتاز تلك السيارة بمدى يبلغ 500 كيلومتر دون الحاجة لإعادة الشحن. ودشنت الشركة لذلك مصنعها الجديد في بروكسل تحت اسم «إي-فاكتوري» ليتيح لها الانتقال من محركات الاحتراق التقليدي إلى المحركات الكهربائية.

ويخصص الجزء الأمامي من المصنع للخدمات اللوجستية بينما يمثّل الجزء الخلفي خطًا لإنتاج وحدات بطاريات السيارات الجديدة التي تبلغ قدرتها 95 كيلوواط/ساعة. ولن تصنع الشركة البطاريات بذاتها ولكنها ستجمع وحدات البطاريات في هذا المصنع. وقال أحد خبراء البطاريات في شركة آودي في البيان الصحفي «كان علينا تطوير سلسلة كاملة من تقنيات الإنتاج الجديدة وصولًا إلى وضع البطاريات في ترتيبها الجديد.»

حقوق الصورة: شركة آودي
حقوق الصورة: شركة آودي

وجهت شركة آودي ضربة مباشرة لسيارة شركة تسلا من طراز إكس عند إعلانها عن سيارتها الرياضية متعددة الأغراض الجديدة وذلك بسبب المدى الفائق لسيارة آودي. ولم تعلن شركة آودي عن سعر سيارتها بعد لكننا سنرى إن كانت الإضافات الجديدة تستحق تكلفة إضافية أم لا.