معلوم أن العمل في مخازن أمازون محفوف بالمخاطر، لكن قسم الروبوتات لدى أمازون قرر الوصول إلى حل لحماية العاملين في مخازنها، على الرغم من أن وجود هذه الروبوتات يمثل رؤيةً غير مألوفة لعلاقة الإنسان بالروبوتات. أفاد تقرير تك كرنش أن الشركة العملاقة توصلت إلى حل على هيئة سترات لحماية العاملين من روبوتات المخزن، التي ترسل إشارات للروبوتات القريبة دافعةً إياها إلى التباطؤ لتجنب الاصطدام معهم. وقال براد بورتر نائب الرئيس لدى روبوتات أمازون «كان الموظفون في الماضي يحددون أماكن وجودهم على الشبكة لتمكين مخططي سير الروبوتات من تجنب وضع المسارات ذاتها للروبوتات،» وأضاف «تكمن وظيفة السترة في مساعدة الروبوت في اكتشاف وجود الإنسان عن بعد وتحديث خطة سيره لتجنبه.»

حصلت حوادث عديدة طالت عاملي المخزن والروبوتات في السابق. إذ تعطل أحد الروبوتات في مخزن في مدينة نيوجرسي الأمريكية في ديسمبر/كانون الأول الماضي ما أدى إلى فتح علبة بخاخ وإصابة عمال كثر حوله. لا جرم أن مسؤولو السلامة ليسوا غافلين عما يجري. إذ وضع المجلس الوطني للسلامة الوظيفية والصحة العام الماضي أمازون على قائمة أخطر الشركات الأمريكية التي يمكن العمل لديها بعد أن وصل عدد وفيات العاملين لديها إلى سبعة أشخاص منذ العام 2013. ويبدو أن ما تفعلته أمازون يُعبر عن حسن نيتها، لكن هل سيكون كافيًا لإبعاد أذى الروبوتات عن البشر؟ علها تكون طريقةً ناجحةَ للحفاظ على حياة موظفيها وسلامتهم.