من صورة إلى نص

تقدمت في الفترة الأخيرة تقدمًا كبيرًا أدوات مساعدة مصابين بإعاقات بصرية في مواقع التواصل الاجتماعي، لكن ما زال موقع إنستجرام متأخرًا؛ وهذا لا يعني أن المصابين لم يستعملوه أو فقدوا أملهم فيه، بل يعني أن الموقع ما زال محتاجًا إلى كثير من التطوير فيما يتعلق بأدوات المصابين بإعاقات بصرية؛ وهذا ما بدأ يتغير أخيرًا. أتاحت شركة فيسبوك من 2016 أداة من أدوات الذكاء الاصطناعي تستطيع وصف الصور اعتمادًا على تقنية لتمييز الأشياء، ومؤخرًا أعلنت شركة إنستجرام التابعة لشركة فيسبوك أنها ستتيح هذه الأداة في موقعها أيضًا.

قارئ ذكي

جاء في تدوينة إنستجرام أن الوصف الذي تُولِّده تلك الأداة سيكون في صورة «قائمة بالعناصر التي ربما تحويها الصورة،» وسيُقرأ للمستخدِم جهرًا.

وأعلنت الشركة خبر خاصية أُخرى ستتيح للمستخدِمين إضافة «أوصاف أَثْرَى» للمنشورات الصورية؛ فالمصابون بإعاقات بصرية لا يستطيعون حاليًّا اللجوء في إنستجرام إلى «نص بديل،» وهو وصف كتابي يكون في موقع فيسبوك وتويتر وغيرهما لمحتوى إنترنت الواسع الانتشار؛ لكن أخيرًا صار بوسع المستخدمين إضافة نصوص بديلة مخصوصة للصور التي ينشرونها. وفي حالة انعدام النص البديل، سيَلجأ الموقع تلقائيًّا إلى أداة تمييز الأشياء.

استخدام أَثْرَى

عظيم جدًّا أن إنستجرام يحاول تقريب منصته البصرية إلى المصابين بإعاقات بصرية. لكن ليس واضحًا حتى الآن هل سيتمكن الذكاء الاصطناعي من تفسير الميمات أم لا.