باختصار
كشف فريق من مجموعة تفاعلية في جامعة بريستول مؤخراً عن كيوبيمورف، وهو عبارة عن شاشات عرض متحولة شبيهة بمكعب الروبيك تعمل باللمس، ويمكنها التحول حسب المهمة المطلوب من الجهاز تنفيذها.

شاشة عرض متحولة

بينما لا تزال شركات الهواتف الذكية ذات الوحدات -مثل فايرفون (Fairphone) وبروجيكت آرا (Project Ara) التابع لشركة جوجل (Google) -تنتج الكثير من المشاريع الطموحة في هذا المجال، كشف فريقٌ من جامعة برستول عن مشروع جديد، وهو عبارة عن نموذج لشاشة عرض تعمل باللمس ويمكنها التحول لأشكال مختلفة.

سُمي الجهاز كيوبيمورف (Cubimorph)، وهو عبارة عن شاشة عرض مشكلةٍ من مكعبات لوحية صغيرة سداسية الأوجه، مرتبطة معاً بشكل سلسة أقحوان (daisy-chained)، ويبدو الجهاز للوهلة الأولى كأنه مكعب روبيك (Rubik’s Cube) حيثُ تحتوي كل كتلة على شاشة عرض تعمل باللمس، وتمتاز بمرونة عالية.

يستخدم الجهاز خوارزمية لتحديد المسار الذي تتخذه كل كتلة لتحويل الجهاز من شكل إلى آخر بسلاسة عالية، ومن الواضح أن يستخدم الجهاز في مجال الألعاب. تخيل أن تقوم بكتابة رسالة نصية بواسطة كيوبيمورف، ثم تقوم بتحويله إلى وحدة تحكم بالألعاب عندما ترغب باللعب.

لكنها البداية وحسب، حيثُ ترغب المجموعة في المرحلة النهائية من المشروع بتطوير تقنية تتكيف مع يدي المستخدم.

تم تقديم المشروع مؤخراً في المؤتمر الدولي للروبوتات والأتمتة (International Conference on Robotics and Automation) في ستوكهولم (Stockholm)، في السويد (Sweden).