مستقبل المحمول

الجيل القادم من تقنيات المحمول في طريقه إلينا!

أعلنت شركة سبرينت حديثًا عن خطط لإطلاق هاتف ذكي بتقنية الجيل الخامس في منتصف العام 2019. وستتعاون الشركة مع شركة إل جي إلكترونيكس لإنتاج الهاتف الذكي، وفقًا لبيان صحافي لها. وقال جون سو، رئيس قسم التقنيات في شركة سبرينت، في بيان صحافي «تتقدم سبرينت بسرعة في طريق تقنيات الجيل الخامس، ويسعدنا الإعلان عن أول هاتف ذكي متطور وبتصميم جميل يعمل بتقنيات الجيل الخامس بالتعاون مع شركة إل جي.» وستنشر سبرينت مواصفات الجهاز وموعد إصداره في وقت لاحق.

هواتف جديدة

5جي تعني الجيل الخامس، وكل جيل أسرع من الذي قبله بنحو ألف مرة، لذا سيتيح الجيل الخامس تحميل فيلم حجمه 8 جيجابايت خلال 6 ثوان فحسب. ولن يكون هاتف سبرينت أول هاتف ذكي من الجيل الخامس. إذ يستطيع المستهلكون شراء هاتف موتورولا موتو زد3، وهو هاتف جيل رابع يمكن تعديله بسهولة للعمل مع شبكات الجيل الخامس. لكن جهاز سبرينت سيكون أول هاتف ذكي يعمل بتقنية الجيل الخامس مباشرة.

شبكات جديدة

هواتف الجيل الخامس ليست سوى جزء من المعادلة، إذ لا فائدة منها دون شبكات الجيل الخامس، ولهذا تعمل شركات عدة اليوم على تطوير هذه الشبكات أيضًا. وتخطط شركة سبرينت إلى إطلاق شبكة الجيل الخامس في تسع مدن أمريكية رئيسة. ولشركة فيرايزون للاتصالات خطط لإطلاق شبكات الجيل الخامس في أربع مدن. ووتتوقع شركة تي-موبايل جلب التقنية إلى 30 مدينة في الولايات المتحدة الأمريكية بحلول نهاية العام 2018، وتخطط شركة تي آند تي إلى إطلاق الشبكات في 12 مدينة.

ولن يحدث ذلك بين ليلة وضحاها، لكن الولايات المتحدة الأمريكية تتحرك بخطوات ثابتة في اتجاه تقنيات الجيل الخامس، وينتظر الجميع أولى الإنجازات المهمة في تقنيات الجيل الخامس خلال العام 2019 والتي تشمل إطلاق أول هاتف ذكي يدعمها.