الشتاء

تعاون فريق من الباحثين والمصممين مؤخرًا كي يطوروا أداةً تظهر للأستراليين المناخ المتوقع في مدنهم في العام 2050، ما أدى إلى اكتشافٍ مذهل. وقال الباحث جيوف هنشليف في بيانٍ صحافي «سيختفي الشتاء الذي نعرفه خلال 30 عامًا.» ويوضح ذلك طريقةً أخرى يؤثر بها تغير المناخ على الحياة على الأرض.

تعاون كبير

وتضمن الفريق مصممين من كلية الفنون والتصميم ومعهد تغير المناخ في جامعة أستراليا الوطنية، واعتمد على بيانات مركز الأرصاد والمعلومات العلمية. وعمل الفريق بعد تجميع البيانات على تقديمها بطريق تناسب العامة.

وأضاف هنشليف «يعني ذلك استخدام الألوان والأشكال في تصميم دائرة توضح قيم درجات الحرارة لعام كامل في صورةٍ واحدة. ما يجعل الأمر شائقًا وممتعًا ويقدم في الوقت ذاته كثيرًا من التفاصيل للناس عن مدنهم.»

تغير الفصول

لاحظ الفريق خلال تطوير الأداة الجديدة أن التوقعات لا تتبع نمط الفصول الأربعة الحالية.

وقال هنشليف «سجلنا متوسط درجات الحرارة التاريخي في كل فصل وقارناه مع البيانات المتوقعة. ووجدنا أن التوقعات تشير إلى اختفاء فصل الشتاء.»

ويرى الباحثون أن الأستراليون سيشهدون فصلي الربيع والخريف وفصل جديد سموه فصل الصيف الجديد بدلًا من فصل الشتاء. وستكون درجة الحرارة خلال هذا الفصل الجديد أعلى من 40 درجة مئوية باستمرار.

أدوات جديدة

ليست هذه المبادرة الوحيدة التي تهدف إلى تقديم التوقعات المناخية للعامة بصورة مبسطة.

إذ كشف فريقٌ من الباحثين في الولايات المتحدة الأمريكية في شهر فبراير/شباط الماضي عن تطبيق مشابه على شبكة الإنترنت يقارن بين مناخ المدن الأمريكية في العام 2080 ومناخها الحالي. فمثلًا توقع التطبيق أن مناخ مدينة واشنطن في العام 2080 سيشبه مناخ الجزء الشمالي من ولاية مسيسبي حاليًا.

سينجح العلماء في إيضاح خطورة التغير المناخي للعامة من خلال استخدام أدوات جذابة، ويساعدنا ذلك في النهاية في حل هذه المشكلة قبل أن نودع الشتاء إلى الأبد.