أزمة السير مشكلة تعاني منها جميع العواصم والمدن الكبرى في العالم، وحين يحاول المتخصصون التصدي لهذه المشكلة يقترح البعض حلولًا تكاد تكون خيالية، مثل إيلون ماسك واقتراحه لتطوير وسائل النقل مستخدمًا الأنفاق، يبدو آخرين أكثر تواضعًا، ويعتمدون على استخدام التقنيات المتوفرة حاليًا بأساليب مبتكرة، ومنها شركة «لوب سكوتر» التي تسعى إلى إيجاد حل لأزمة السير الخانقة في العاصمة اللبنانية بيروت.

أطلقت شركة «لوب سكوتر» الناشئة في 18 مايو/أيار الماضي خدمتها بصورة تجريبية، وهي خدمة متكاملة لحجز «سكوترات كهربائية» (دراجات بخارية) صديقة للبيئة في مدينة بيروت. تحجز مسبقًا، دون الحاجة إلى الحصول على رخصة قيادة دراجة نارية، إذ تهدف الشركة إلى «خلق أسلوب جديد للتنقلّ في بيروت.»

احجزها وقدها ثم اركنها

تحتاج لاستخدام هذه الخدمة إلى الاشتراك بها عبر تنزيل تطبيق «لوب بيروت» على هاتفك النقال مقابل دولار واحد، ثم تقدم لك الشركة جلسة توجيهية تتعرف خلالها على ما يجب أن تعرفه عن السكوتر. ولتحجز الدراجة عليك استخدام التطبيق لترى إذا كانت إحداها متوفرة بقربك. فإذا حجزتها تتلقى رمزًا رقميًا عليك إدخاله في شاشتها الرقمية بقياس 7 بوصة التي تعمل باللمس لفتحها والحصول على خوذتك من صندوقها والبدء باستخدامها دون الحاجة إلى مفتاح، لتبقى في حوزتك نهاراً كاملاً، على أن تعيدها إلى محطة الركن في مبنى «منطقة بيروت الرقمية» في شارع بشارة الخوري في بيروت.

عندما تصل إلى وجهتك يكفي أن تركن السكوتر في محطات شركة «لوب» الموزعة في جميع أنحاء المدينة وتضع الخوذة في صندوقها، وتسجل على شاشتها أنك ركنتها لتحدد شركة «لوب» موقعك.

تتراوح رسوم السكوتر بين 1.5 دولارات إلى 10 دولارات، أو 70 سنتًا لكلّ كيلومترًا تقطعه الدراجة، و3 سنتات لكلّ دقيقة تتوقّف خلالها، وهي مزودة بمجموعة من أدوات التحكم الذكية التيليماتية المتصلة ببرمجيات شركة «لوب.»

شركة لبنانية ناشئة تطلق حلّا مبتكرًا لأزمة المرور الخانقة
لوب سكوتر
مصدر الصورة: فيسبوك- لوب سكوتر

ما زالت خدمة «لوب سكوترز» تحت التجريب، وتملك الشركة الآن 15 سكوترًا ومحطة واحدة. لكنها تعتزم التوسع خلال شهرين ليصبح لديها 70 سكوترًا و30 محطة منتشرة في بيروت. ولا تتطلب قيادة هذه السكوتر في لبنان رخصة قيادة دراجة نارية أو سيارة، وهي مركبة صديقة للبيئة لا تتأثر بأزمة السير كالسيارة، وهي وسيلة خالية من أي تلوّث بيئي أو سمعي.

لا تنوي الشركة التوقّف عند بيروت، بل ستسعى إلى نشر الخدمة في سائر المناطق اللبنانية وفي الشرق الأوسط.

كيف ولدت لوب سكوتر

تأسست شركة «لوب سكوتر» عام 2016 على يد فريق من المهنيين في مجال تقنية المعلومات وإدارة الأساطيل والخدمات اللوجستية وتطوير الأسواق، لتقدم خدمتها الأولى من نوعها في العالم العربي بدءًا من مدينة بيروت، ومهمة لوب هي تقديم خدمة الركوب الذاتية على مستوى المدينة، من خلال جعل الدراجات البخارية الكهربائية متاحة للاستخدام للمقيمين والسياح.

لوب سكوتر مرخصة من شركة «لوب شير» ومقرها في فانكوفر في كندا، وهي مزود عالمي لخدمات وأساطيل دراجات سكوتر الكهربائية بهدف تطوير النقل باستخدام تقنية المعلومات، وهي تستثمر الموارد اللازمة لتجري تجربة ناجحة لإطلاق أكثر من 165 دراجة سكوتر.